الخميس، 22 سبتمبر، 2011

-= ورقة وقلم =-




مسكت قلمى وفكرت أكتب وأحكى كتير ..
 ملقيتش غير حبة كلام تايه ما يهم غيرى غير ..
كلامى عنى .. وعن شعورى وعن غربتي وحزنى .. 
أيوة حزنى وهمى اللى اصبح كبير ..
سألت نفسي ليه كده ؟؟ ليه بحس الحزن ده ؟؟
وليه جوايا بتتكسر احلام كتير .. !!

...................................................

يا ترى حكم القدر ولا الزمان ولا الظروف ,
 اللى خلت جوه اليأس أنسان ..
بدل مكان الانسان بيجرى ورا حلمه ,
 بقى بيشوفه يضحك ويقول لسه ماّنش الأوان ..!!
طب أمتى ييجى الوقت ؟ والفرصة تبقى بجد
 والحلم يصبح حقيقة وألقا لحلمى مكان ....؟؟ 

....................................................

حلمى بسيط وأنا فيه بحلم أكون أنسان عايش كريم مبسوط ..
محسوس كلامى وان كان بلا صوت ..
مفهوم غنايا وفرحى وبكايا .. مش بس بسمع ولا يهمك 
و بكرة تتعدل وأهى أزمة وتفوت ..!!

.....................................................

معدش ينفع طبطبة .. سكت الكلام جوا حضن البكا , 
ومعدش طالع صوته ولا حتى لأقرب الناس ..
وبقيت أعيش وحدانى ماّنس القلم والورق ,
يتكلموا بلسانى ويوصفوا جوايا الأحساس ..

 ........................................................

كتير بسمع .. ما تحكيلنا وأية اللى فيك ؟؟
مكونش عاوز ارد .. واتوٍه وأقول مفيش حاجة ,
وأرد بينى وبين نفسي .. خلي اللى فيك يكفيك ..   
ولا تشغل عقول وقلوب همها صحيح ترضيك ,
لكن كتر الحكى يوجع واللى راح يسمع عمره ميحس اللي بيك ..

........................................................

وده كان كلامى وأحساسي طالع ملخبط زيي تمام ..
قولته لنفسي وأيدى لقيتها بتكتبه ,
وأهو خف حبة من المشـــــاعر أزدحــام .. 
يمكن أكون محتار ويمكن أكون تعبان ,
لكن اللى حسه أكيد أن فمشاعرى أنسجام ..
مربوطة ويا بعضها بحبل أفكارى , ومغلفها أحساسي الغريب ,
مطبوعة على ورق أبيض وجمبها القـلـم الهمـــام ..
اللى كتب وحول الكلمات أنشودة , بنشدها مع نفسي ,
واصبر روحى وأقول .. دلوقتى حبقى كويس ,
 دلوقتى راح ابقى تمام ..

(( بقلمى ))


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق